رغي X رغي

المؤتمر الوطني ال13 للسكر :يطالب المرضي بالحصول علي لقاح الأنفلونزا الموسمية لتقوية جهاز المناعة

كتبت – عبير ابورية
أكد المشاركين في المؤتمر الوطني الثالث عشر لمرض السكر “DIAEGYPT 2021” برئاسة الدكتور صلاح شلبايه استاذ. الباطنة والسكر تحت شعار “سد الفجوة بين المعرفة والممارسة في إدارة مرض السكري” على ضرورة إجراء التحاليل الطبية كل فترة للتأكد من سلامة معدلات السكر بالدم لدى الأشخاص العاديين وأنها فى المعدلات الطبيعية وضرورة مراعاة العادات الغذائية السليمة لتجنب إصابة الجسم بالسكر فقد يصاب الإنسان بالسكر دون أن يدرى وبشكل مفاجئ إذا لم يكون هناك متابعة جيدة للنسب الأمنة للسكر فى الدم .

وثمن المؤتمر الذى يعقد تحت مظلة “الجمعية المصرية للسكر ودهنيات الدم” برئاسة الدكتور محمد خطاب دور المبادرة الرئاسية 100 مليون صحة والتى ساهمت فى الكشف على اكثر من 55 مليون شخص وتقديم العلاج مبكرا لمرضى السكر أو تنبيه من لديهم فرص للإصابة بالسكر سواء وراثيا أو من خلال العادات الغذائية السيئة خاصة ممن يعانون من زيادة الوزن والسمنة

كما نبه المؤتمر على مرضى السكر أو الذين لديهم سكر غير منتظم بضرورة الذهاب للتطعيم وأخذ لقاح الانفلونزا الموسمية

قال الدكتور خليفة محمود عبد الله استاذ الباطنة والسكر بجامعة اسكندرية أنه يجب على مرضى السكر الإسراع باخذ مصل الانفلونزا الموسمية خلال شهر أكتوبر الحالى للحماية من فيروس الانفلونزا الذى ينتشر فى فصل الشتاء ويتسبب فى وفاة مئات الآلاف من البشر سنويا خاصة أن الانفلونزا هى من أخطر الفيروسات

أكد “عبدالله” أن التطعيم ضد الانفلونزا يساعد مرضى السكر على تقوية جهاز المناعة لديهم بما يمنع مضاعفات الانفلونزا فى حال لا قدار الله أصيبوا بها ونفس الأمر بالنسبة لفيروس كورونا خاصة أن الأبحاث أوجدت علاقة بين الإصابة بكورونا وتدهور حالة المصابين بالسكر أو الخروج من فيروس كورونا بإصابات بالسكر ولذلك فالوقاية وتدعيم جهاز المناعة مع العادات الصحية والغذائية السليمة تساهم فى الحفاظ على صحة الإنسان .

ومن جانبه أكد الدكتور ابراهيم الابراشى استاذ الباطنة والسكر بجامعة القاهرة والعميد الأسبق لمعهد السكر الكشف والتحليل المبكر لمعدلات السكر مهم جدا خاصة أنه يجب أن يقوم الإنسان بشكل دورى بقياس معدلات السكر والتحليل خاصة أن كثير من المصابين بالسكر تكون إصابتهم بدون أعراض

قال “الإبراشي” أن هناك اشخاص أكثر عرضة للإصابة بالسكر منها التقدم فى السن وزيادة الوزن ومن لديهم تاريخ وراثى فى العائلة للإصابة بالسكر وخاصة أن السكر يتسبب فى امراض اخرى وله تاثيرات على الكلى والقلب فالافضل هو الحفاظ على صحة الإنسان بعيد عن مرض السكر ولذلك يجب التوعية من المرض إعلاميا وعدم اللجوء لغير المتخصصين أو استقاء معلومات خاطئة عن المرض وعلى الأشخاص العاديين المبادرة بالتحليل للسكر فاطر وصايم .

ومن جانبه نصح الدكتور صلاح شلبايه رئيس المؤتمر الثالث عشر للسكر بضرورة أن يقوم اى شخص تجاوز سن الأربعين بضرورة فحص السكر وعمل تحاليل سكر صائم ويتابع الرقم إذا تخطي الرقم (١٠٠) فلابد أن يراجع الطبيب ويلاحظ الأعراض الأخرى المرتبطة بالموضوع سواء العطش المستمر أو نزول الوزن بشكل مفاجئ بدون سبب ومبرر وكلها اشياء تنبه الشخص أن هناك شىء غريب حدث .

وأشار” شلبايه” أن هناك مابين 9 إلى 10 مليون مصاب بالسكر فى مصر ومعظمهم يكون من النوع الثانى فى حين 10٪ من المرضى منهم من النوع الأول اللى لازم ياخد انسولين فى حين أن العلاجات الأخرى لا تستخدم الأنسولين لأنها لا تعمل على البنكرياس ولكن بعضها يساعد فى أن يتم انزال السكر فى البول ويساعد على تنظيم السكر لكى يتعايش معه الشخص دون أضرار أو تفاقم لتبعات المرض على الجسم .

أكد الدكتور نبيل الكفراوى استاذ السكر والباطنة بجامعة المنوفية أن تشخيص الإصابة بالسكر لأى شخص يجب أن تكون بعد إجراء التحليل صائم للشخص لمدة من 8 الي 10 ساعات على الأقل وتكون النسبة لا تزيد عن 100 للسكر وتحليل الفاطر بعد الأكل بساعتين ولا تزيد النسبة عن 140 ويتم إعادة التحليل أكثر من مرة بما يعنى أن اى زيادة عن 100 الصيام و الزياة عن 140 بعد الفطار وحتى 200 تؤكد أن الشخص دخل مرحلة الخطر والأصابة بالسكر والتحليل التراكمى لا يزيد عن 6 ونصف ولذلك لا تنتظر أن تظهر الأعراض فكثير من مصابى السكر لا تظهر عليهم الأعراض الا بعد تسجيل 500

اضاف انه من الافضل والصحى أن يكون السكر أقل من 100 فى الصيام و140فى الفطار هو طبيعى ومن لديهم الفرص للإصابة يكون أعلى من 100 وحتى 126 صائم وفوق 140 وحتى 200 لديهم قابلية للإصابة بالسكر أو فى طريقهم للإصابة وأعلى من 200 يشخص أنه مصاب بالسكر ويجب أن يمشى على برنامج علاجى .

شارك في المؤتمر لجنة متميزة من الخبراء الدوليين في مجال مرض السكري والغدد الصماء بأبحاثهم وخبراتهم التي ستؤثر على التجارب السريرية علاوة على ذلك فأن هناك مشاركة متميزة من أساتذة الباطنة والسكر فى مصر منهم الدكتور صلاح شلباية استاذ امراض الباطنة والسكر بجامعة عين شمس رئيس المؤتمر DIA Egypt و إبراهيم الإبراشي – استاذ امراض السكر والباطنة بجامعة القاهرة عضو مجلس إدارة بالجمعية هشام الجيار – عضو مجلس إدارة بالجمعية و الدكتور شريف حافظ رئيس المؤتمر الشرفي .

وأكد الدكتور محمد خطاب رئيس الجمعية المصرية للسكر والدهنيات أن الجمعية تشجيعا لشباب الأطباء قامت على هامش المؤتمر بتنظيم مسابقة لأفضل بحث علمى عن السكر وسيفوز فيها ليةافضل ١٥ بحث علمى بجوائز تزيد عن ١٠ آلاف جنيه لكل بحث فائز مشيرا إلى أن مصر لديها خبراء ونرى لهم مشاركات متميزة فى المؤتمرات الدولية

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى